آخر الأخبــار
اخبار الجالية الجزائريةسفر ورحلاتوصفات الطبخ

دفن الطالب الجزائري المتوفى بأوكرانيا بمقابر المسلمين بخاركيف

قال والد الطالب الجزائري المتوفى في أوكرانيا أنه أعطى الإذن بدفن ابنه محمد عبد المنعم بمدافن المسلمين بخاركييف, حسب ماجاء في موقع الشروق أونلاين.

وأضاف ذات المصدر د، ان والد الطالب المتوفى قال إنه “بعد 34 يوما من الانتظار والترقب قررت مكرها أن أعطي إذنا بدفن ابني عبد المنعم طالبي بمدافن المسلمين بخاركييف”.

وأضاف أنه قد تم الدفن يوم السبت الثاني من شهر أفريل 2022 المصادف لأول يوم من شهر رمضان المبارك

وأكد المتحدث أن السبب المباشر الذي دفعه لاتخاذ هذا القرار هو وصول رسالة من طبيب المشرحة عن طريق سفارتنا يقول فيها إن السلطات قد قررت نظرا للأحكام العرفية أن تدفن كل الجثث التي مضى على وجودها بين 5 إلى 7 أيام وقال أنه لم يضع اسم ابني في قوائم الدفن وطلب منا أخذ قرار بشأنه”.

وتابع والد الطالب المتوفى “قمت في الحين بإعلام الجهات المختصة وهي خلية الأزمة على مستوى وزارة الخارجية وسفارة الجزائر في بولونيا ورومانيا ومسؤول العلاقات الخارجية في البرلمان”.

وأضاف قائلا “جاءني الرد بأنه تم إيصال انشغالي إلى الجهات المختصة في الجزائر وكلمني مسؤول الخارجية بالبرلمان  وتنقاشنا مطولا في المسألة و قررنا تغليب صوت الحكمة باتخاذ قرار الدفن بمساعدة مسجد المنار في خاركيف بعد أن وجدنا صعوبة في تحويل مبلغ تكاليف الدفن وتمكنا أخيرا من التحويل بمساعدة بعض الخيرين”.حسب ذات المصدر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى