آخر الأخبــار
العالموصفات الطبخ

الحكومة الصحراوية تدين اعتراف ترامب بسيادة المغرب على الصحراء الغربية

أدانت حكومة الجمهورية الصحراوية وجبهة البوليساريو، إقدام الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب، على الإعتراف للمغرب بالسيادة على الصحراء الغربية.

وحسب بيان الحكومة الصحراوية، فإن الموقف المعلن عنه من طرف ترامب يشكل خرقا سافرا

لميثاق الأمم المتحدة وقرارات الشرعية الدولية  منظمات ومحاكم.

كما أنه يعرقل مجهودات المجتمع الدولي الرامية لإيجاد حل سلمي للنزاع الدائر بين الجمهورية الصحراوية والمملكة المغربية.

ويأتي في وقت نسف فيه المحتل المغربي وقف إطلاق النار بعدوانه السافر يوم 13 نوفمبر، يضيف نفس البيان.

وتابع نفس البيان، أن هذا الموقف يعتبر  تعديا على الإتحاد الإفريقي وقانونه التأسيسي وقراراته التي كان أخرها قرار القمة الإستثنائية الـ 14 حول إسكات البنادق.

والذي أكد على ضرورة الحل العادل والسلمي بين الدولتين العضوين في الإتحاد الإفريقي.

كما أن قرار  ترامب حسب البيان، لايغير في أي شئ من الطبيعة القانونية للقضية الصحراوية، حيث أن المجتمع الدولي لايعترف للمغرب بالسيادة على الصحراء الغربية، لأنها تبقى ملكا حصريا للشعب الصحراوي.

كما طالبت الحكومة الصحراوية  وجبهة البوليساريو الأمم المتحدة والإتحاد الإفريقي بإدانة هذا القرار المتهور والضغط على المملكة المغربية لإنهاء إحتلالها للصحراء الغربية.

ليختم البيان بأن الشعب الصحراوي سيواصل كفاحه المشروع من أجل إستكمال سيادته بكل الطرق والوسائل وبما يقتضيه ذلك من تضحيات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى