آخر الأخبــار
اخبار الجالية الجزائريةوصفات الطبخ

تعليق صلاة الجمعة بجامع الجزائر

الجزائر_الرأي الجديد

قررت اللجنة متعددة القطاعات التي يشرف عليها وزير الشؤون الدينية والأوقاف، يوسف بلمهدي، تعليق صلاة الجمعة بجامع الجزائر.

وسيدخل هذا القرار حيز التنفيذ بداية من يوم الجمعة القادم 13 نوفمبر الجاري نظرا لحساسية الوضع الوبائي الراهن المرتبط بجائحة كورونا.
وحسب بيان للوزارة، فإن إستئناف صلاة الجمعة بجامع الجزائر سيكون عند توفر الشروط المناسبة.

وأضاف البيان، أن اللجنة متعددة القطاعات إنعقدت يوم الاثنين 9 نوفمبر بتكليف من الوزير الأول عبد العزيز جراد ووزير الشؤون الدينية.
وأوصت اللجنة بتعليق صلاة الجمعة فقط في هذا الصرح الديني الكبير  نظرا لحساسية الوضع الوبائي.

وسجلت  اللجنة  أن جامع الجزائر قد استقطب “الجمعة الماضية” أعدادا هائلة من المصلين.

وأشارت اللجنة إلى أنه بالرغم من الصورة التي رسمها المصلون داخل قاعة الصلاة، فقد تخلل هذا الحضور الكثيف تسجيل ملاحظات وتجاوزات قد تكون لها تداعيات محتملة على الصحة العمومية
كما درست اللجنة الظروف التي مرت فيها صلاة الجمعة بمختلف الولايات.

وأكد البيان، أن الإجتماع إنتهى بإجماع على أن المواطنين إستقبلوا قرار رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون بفتح المساجد لإقامة شعيرة الجمعة بكثير من الارتياح والسرور”.

كما ثمن المجتمعون روح المسؤولية وحالة الوعي التي صاحبت فتح صلاة الجمعة من طرف المواطنين عبر ولايات الوطن.

وفي المقابل، أكدت اللجنة أن حالة الوباء مازالت “مقلقة” خاصة في الأيام الأخيرة، مما استدعى إتخاذ إجراءات وقائية إضافية.

للإشارة فقد إتخذت الوزارة الأولى تدابير وقائية إضافية بتغيير أوقات الحجر المنزلي بداية من الثامنة مساء إلى الخامسة صباحا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى